عاجل الأخبار
مستقبليات:

مستقبليات: مركز تفاعلي بحريني للطاقة المتجددة وإنتاج ألبسة تركية غير مرئية وغير قابلة للاحتراق

بنا- الأناضول- عين
٢٠١٣-١١-١٧ ١٧:٣٩:٠٥





استطلاع الرأى



ماذا يحدث في المنطقة؟

وضع خريطة جديدة
اشعال الصراع الطائفي للهيمنة
تدشين حقبة استعمارية رقمية










بنا- الأناضول- عين: طوّر مهندسون أتراك، في المدينة التنكولوجية بجامعة هاجات تبه في أنقرة، ملابس غير قابلة للاحتراق لدقائق عديدة، بدرجة حرارة تصل 2000 درجة، تستخدم من قبل قوات الأمن، وتبدو مثل الأقمشة العادية، ولا يمكن رؤيتها بالمناظير الليلية.


وأوضح مدير إحدى شركات الصناعات العسكرية  إبراهيم سزجين، أن هذه الملابس التي انتجت النماذج الأولى منها قبل 14 عاماً، واستخدمتها القوات الخاصة في ذلك الحين، تصنع بتكنولوجيا محلية تماما، ولا يجري تصديرها، ولا حتى عرضها في المعارض، نظرا لميزاتها المتطورة للغاية والفريدة، مقارنة بمثيلاتها في العالم.


وأردف سزجين، أن وزن السترات الواقية من الرصاص التي تستخدم فيها هذه الأقمشة، انخفض من نحو3-4 كجم، إلى ما دون 1 كجم، بفضل تقنية النانو التي ساهمت إلى حد كبير في تطوير هذه الألبسة المقاومة للماء أيضاً، منوها بإمكانية تصنيعها، وفق أي تصميم.


ولفت سزجين إلى أنهم يعملون على تطوير مستلزمات الحماية البالستية، منذ سنين طويلة، مبيّنا أنهم ينتجون سترات بأوزان متنوعة واقية من الرصاص والمتفجرات، بما في ذلك رصاص القناصة المخترق للدروع في حال إضافة صفائح بوزن 2 كجم للسترات.


وفي سياق متصل، عرضت طالبة في جامعة البحرين تصميما هندسياً لإنشاء مركز تفاعلي لدراسات الطاقة المتجددة، بهدف توضيح أهمية الطاقة في حياتنا.


وقالت الطالبة في قسم هندسة التصميم الداخلي بكلية الهندسة بتول جمالي: إن المركز يحوي أربع قاعات تفاعلية، إذ تشرح القاعة الأولى (حياتنا من غير طاقة)، وهي عبارة عن ممر من دون إضاءة، ومن دون تكييف أيضاً، ودون تغطية لشبكات الجوال.


وتوضح القاعة الثانية، أهمية تقنين استخدام الطاقة، حيث يتعلم الزائر كيفية المحافظة على الطاقة في حياته اليومية عبر مروره في متاهة تمثل فترة حياتنا، يجب عليه اجتيازها ليتمكن من توفير حياة مشرقة لأجياله المقبلة، ويستطيع زائر المركز اجتياز المتاهة عبر القيام ببعض الخطوات اليومية كإغلاق المصابيح وبعض الأجهزة الكهربائية.


ووضحت، أن القاعة الثالثة مخصصة لإنتاج الطاقة، وتحوي ألعاباً متوافرة في الحدائق العامة مثل: الأرجوحة وتكون متصلة بتقنيات تحول حركة التأرجح إلى طاقة كهربية تضيء عموداً في منتصف القاعة.


وأضافت، أن القاعة الرابعة تحوي شاشات تفاعلية تعرِّف الزائر بالطاقة المتجددة ومصادرها، وكيفية استخدامها، وما توصل إليه العلم في هذا المجال، بالإضافة إلى مرافق مكملة للمشروع مثل: ورش العمل، والمعارض، وقاعتي سينما، وقاعة سينما 7D، بالإضافة إلى مكتبة مقروءة وسمعية الأطفال أيضاً.

دلالات:
  • الملابس التركية
  • علوم وتكنولوجيا
  • مستقبليات
  • اوضاع الجماع
  • المياه العذبة
  • الثروة السمكية
  • حماية الغابات
  • الأشجار النادرة
  • العيون
  • بروتينات العين
  • جراثيم العيون
  • أمراض العيون
  • السائقون
  • الدب
  • الدببة
  • مستقبليات
  • طعام الملوك
  • الغابات الاصطناعية
  • بطاريات

اقرأ أيضاً